التجارة العربية

كيف أبدأ مشروع الاستيراد من الصين، الدليل الكامل للمبتدئين

كيف أبدأ مشروع الاستيراد من الصين، الدليل الكامل للمبتدئين

مشروع الاستيراد من الصين هو أحد المشاريع التجارية الشائعة التي يختار الكثيرين من أصحاب الأموال تنفيذها والعمل بها. وذلك نظرًا لقوة الإقتصاد الصيني وتنوّع المنتجات والجودة. بجانب انخفاض الأسعار الذي يجعل الصين الخيار الأول للمستوردين.

إذا كنت تفكر في بدء مشروع الاستيراد من الصين فيجب أن تعرف هل هذه التجارة وهذا المشروع تحديدًا مناسب لك أم لا. ولكي تستطيع معرفة ذلك فيجب تحديد ما إذا كانت بلدك تعتمد بنسبة كبيرة على الإستيراد أم أن الإنتاج المحلي للبلد يغطي احتياجات المستهلكين. بعض الدول إنتاجها المحلّي يغطي احتياجاتها وتقوم بتصدير الكثير من المنتجات أكثر من الإستيراد. كما يجب معرفة الضرائب على السلع المستوردة. فتكلفة الإستيراد لا تقتصر على المنتجات التي يتم شرائها فقط. بل يُضاف إليها الضرائب التي تفرضها الدولة. وتكاليف الشحن. والتخليص الجمركي. وغيرها من التكاليف. قد تواجه بعض المنتجات صعوبة في الشحن أيضًا مما يؤدي إلى تلفها أو تلف جزء منها. بالإضافة إلى ذلك قد تضطر إلى الدفع لوسطاء أيضًا من أجل التواصل مع المصانع.

المنتجات التي تنوي استيرادها من الصين

تحديد نوع المنتجات التي تنوي استيرادها هو أهم شئ تقريبًا في مشروع الاستيراد من الصين. من غير المنطقي أن تستورد منتجات سعرها في السوق المحلي أقل من سعرها في الصين! أليس كذلك؟ حتى وإن كان سعرها أرخص لدى التجار والمصانع في الصين فإن هناك الكثير من التكاليف الأخرى التي سوف تدفعها لاستيراد المنتجات مثل تكاليف الشحن. الضرائب. تكاليف التخليص الجمركي. الشحن المحلي. وغيرها من التكاليف التي قد تجعل سعر المنتج أغلى من سعره في السوق المحلي.

بعض المنتجات أيضًا تتوفر في السوق المحلي بجودة أعلى وتكلفة أفضل. لذلك عليك تحديد نوع المنتجات التي تنوي استيرادها ودراسة السوق ومعرفة المنتجات الموجودة به وأسعار البيع الخاصة بها. لتحديد ما إذا كان قرار استيراد هذه الأنواع من المنتجات صحيح أم لا.

لا يُنصح أيضًا باستيراد المواد الغذائية والصحية من الصين. حيث أنها تتطلّب الكثير من التراخيص والموافقات. مثل موافقة وزارة الصحة وهيئة الرقابة على الأغذية وغيرها. مما يجعل عملية استيرادها معقدة (على الأقل بالنسبة للمبتدئين في هذه التجارة).

ما هي أفضل المنتجات للاستيراد من الصين؟

توجد الكثير من المنتجات أسعارها منخفضة وقيمتها السوقية عالية حيث أن الطلب عليها مرتفع في السوق. مثال على تلك المنتجات البلاستيكية، الإكسسوارات، الهواتف الذكية. وأيضًا ملحقات الأجهزة الإلكترونية.

هذه المنتجات من ضمن المنتجات المثالية للمبتدئين في الإستيراد من الصين نظرًا لكثرة طلبها في الأسواق وسهولة بيعها أيضًا وكونها غير مرتبطة بمواسم بيع معينة. ولكن لكي تربح جيدًا منها عليك أن تستورد كميات كبيرة منها.

كيف أختار المنتجات والمجال المناسب ؟

الأنواع المذكورة أعلاه ليست كافية من أجل اختيار مجال مناسب لبدء مشروع الاستيراد من الصين. فعلى سبيل المثال لا يمكنك استيراد قطع غيار سيارات وأنت لا تمتلك خبرة كافية فيها سواءً من حيث البيع أو الشراء أو التصنيع.

من الصعب أن تنجح في استيراد منتجات وبيعها في مجال لا تمتلك الخبرة والمعرفة الكافية فيه. لذا فإن اختيار المجال المناسب يعتمد على خبرتك. ما هي المنتجات التي تعرف أسواق البيع الخاصة بها؟ المنتجات التي على علاقة بتُجار يعملون في بيعها؟ أو المنتجات التي لديك معرفة بتفاصيلها ومواصفاتها وعلى إطلاع دائم بها؟

يمكنك أيضًا أن تعتمد على اختيار مجال من ضمن هواياتك وبيع المنتجات الخاصة به. مثال على ذلك إذا كنت رياضيًا فيمكنك بيع منتجات الرياضة.

بناء العلامة التجارية جزء من مشروعك

بناء علامتك التجارية في تجارة الإستيراد هو أمر في غاية الأهمية ينصح به الخبراء وكبار المستوردين. وهذا يعني أن تتخصص في مجال معين منذ البداية وتشتهر به. فكلما مر الوقت ازدادت شهرتك. إلى أن تصبح المصدر الأول لنوع معين من المنتجات، عندها سيبحث عنك تجار التجزئة للتعامل معك وليس العكس.

شهادة الإستيراد / البطاقة الإستيرادية

سوف تحتاج في هذا المشروع إلى استخراج شهادة استيراد أو ما يُطلق عليها في مصر “بطاقة استيرادية” ليكون لديك الحق قانونًا في استيراد منتجات من خارج الدولة. وقد تحتاج أيضًا إلى بعض الوثائق القانونية الأخرى. وهناك بعض المنتجات التي تحتاج إلى موافقات أيضًا. لذا عليك مراجعة “مستخلص جمركي” لإفادتك بكافة تفاصيل المنتجات المطلوب استيرادها.

الإستيراد من الصين بدون بطاقة استيرادية

إذا كنت ترغب في تقليص التكاليف في البداية بدلًا من دفع رسوم استخراج شهادة استيراد / بطاقة استيرادية والتي عادةً ما تكون رسومها عالية بالمناسبة. فإن أنسب الحلول هو أن تتعامل مع مكتب استيراد لاستيراد المنتجات لك وتخليصها جمركيًا. وهناك آلاف المكاتب التي تستورد لحساب الغير سواءً داخل مصر أو خارجها.

البحث عن الموردين والتواصل معهم

البحث عن الموردين المناسبين والتواصل معهم للتحدث بشأن المنتجات وتفاصيلها وأسعارها ليست عملية سهلة. فأنت ترغب في الحصول على منتجات ذات مواصفات معينة. وجودة معينة. وأسعار مناسبة أيضًا. مع الأخذ في الحسبان أن بعض الدول تفرض ضوابط وشروط تتعلّق بالجودة للمنتجات التي تسعى لاستيرادها.

ومن المرجّح أنك لن تسافر إلى الصين فقط لتتأكد من المنتجات على أرض الواقع. لذا يجب أن تتعامل مع مورّد موثوق يمكنه تحقيق كافة هذه العوامل. ولتفعل ذلك هناك بعض الخيارات:

1. التعامل مع الوسطاء للاستيراد من الصين

ابحث عن وسطاء للاستيراد من الصين داخل بلدك وتعامل مع المصانع والتجار الصينيين من خلالهم. كما يمكنك أيضًا البحث على الإنترنت. هناك الكثير من الوسطاء المتخصصين في الإستيراد من الصين والذين يمكنك بسهولة المقارنة بينهم وبين أسعارهم للحصول على أفضل اختيار. كما يمكنك أيضًا الإستعانة بأي أصدقاء لك سبق لهم الإستيراد من الصين لكي تسألهم عن أفضل الموردين أو الوسطاء الذين تعاملوا معهم سابقًا.

2. مندوبي الشركات والمصانع الصينية

الكثير من المصانع والشركات الصينية توفّر مندوبين في الدول العربية. يمكنك مراسلة المصانع التي تنوي الإستيراد منها وسؤالهم عن ما إذا كان لديهم مندوبين في بلدك.

3. التعامل مع مورّدين عن طريق المتاجر الإلكترونية

يمكنك بسهولة التعامل مع تجار صينيين من خلال منصات التجارة الإلكترونية الشهيرة في الصين مثل علي بابا وعلي اكسبريس. والذين يمكنك من خلالها تصفح كافة المنتجات ومعرفة تفاصيلها ومراسلة البائعين والشحن إلى مصر أيضًا.

4. أخيرًا، السفر إلى الصين

إذا كانت ميزانيتك تسمح بالسفر إلى الصين فإن هذا هو أنسب الخيارات بالنسبة لك وأفضلها. حيث ستتمكن من معاينة المنتجات والتأكد مع تحقيق كافة متطلباتك ومعايير الجودة والكفاءة. كما ستتمكن من زيارة المصانع على أرض الواقع ومعرفة تفاصيل أكثر عن السوق وأوقات العروض الخاصة لديهم. بالإضافة إلى ذلك. فإن السفر إلى الصين يضمن لك ميزة جيدة للغاية وهي التفاوض للحصول على المنتجات بأسعار أقل تلك المعروضة على الإنترنت.

شحن المنتجات من الصين

بعد أن تُحدد المجال المناسب والمنتجات المناسبة وتتفق مع المورّد على المواصفات وتقوم بإتمام صفقة الشراء. ستحتاج الآن إلى معرفة الطريقة الأنسب لشحن منتجاتك.

عادةً يتوفّر ثلاثة طرق للشحن وهي الشحن الجوي والشحن البحري والشحن البري. ولكن نظرًا لكون الصين بلد بعيدة نسبيًا عن الدول العربية فإن خيار الشحن البري غير متاح. لذلك إما أن يتم شحن منتجاتك بحريًا أو جويًا.

هناك الكثير من الخيارات للشحن الجوي والبحري. وهي تعتمد على نوعية المنتجات التي تنوي استيرادها. فهناك منتجات تحتاج إلى عناية خاصة أثناء عملية الشحن. لذلك ستحتاج إلى خدمات شحن خاصة. وإذا كانت المنتجات ذات وزن كبير فيفضّل شحنها بحريًا لتقليل التكاليف. يجب المقارنة بين أنواع الشحن والخيارات المتوفرة لنوعية منتجاتك واختيار النوع الأنسب لها.

يمكن أن يقترح عليك أيضًا بعض الموردين شركات شحن معينة. يمكنك أن تضمها للمقارنة ربما تجد منها أحد الشركات المناسبة. وليس من الضروري أن تتعامل مع شركة اقترحها المورد بالتأكيد. يمكنك التعامل مع أي شركة ترغب بها في النهاية. الأهم هو أن تكون شركة مناسبة وأسعارها أيضًا مناسبة.

بعض الأشخاص يفضلون التعامل مع شركة الشحن المقترحة من المورّد. وذلك لاختصار الوقت وتجنبًا للبحث عن شركة أخرى. حيث يكون عليهم فقط دفع مبلغ الشحن للمورد لإنهاء الأمر سريعًا بدلًا من الإنتظار والبحث والمقارنة بين الشركات.

استلام المنتجات والتخليص الجمركي

عند وصول المنتجات إلى بلدك سوف تتلقى إخطارًا من شركة الشحن تخبرك فيه بوصول الشحنة. سواءً إلى الميناء أو إلى المطار الذي اخترت الشحن إليه. هنا سوف يبدأ مكتب التخليص الجمركي الذي تتعامل معه العمل على دفع رسوم الجمارك وإنهاء كافة إجراءات التخليص الجمركي المتعلقة بمنتجاتك من أجل نقلها إلى مخزنك وبدء عملية بيعها.

السابق
الاقتصاد السلوكي، تعريفه، نشأته، وتطبيقاته
التالي
مصروفات الفوائد، تعريفها، كيف تعمل، ومعلومات عنها